الأربعاء 25 ربيع الأول 1439 / 13 ديسمبر 2017 إسمعنا رأيك أو شكواك أو إقتراحك
صحيفة الحريق الالكترونية
الأخبار » أخبار رياضية » قمة الجولة الخامسة من الدوري السعودي للمحترفين تجمع النصر و الشباب
الأربعاء 25 ربيع الأول 1439 / 13 ديسمبر 2017
الاتحاد يتغلب على التعاون والسلبية تنهي مواجهة الفتح والباطن
قمة الجولة الخامسة من الدوري السعودي للمحترفين تجمع النصر و الشباب
قمة الجولة الخامسة من الدوري السعودي للمحترفين تجمع النصر و الشباب
09-01-1439 12:15
صحيفة الحريق الالكترونية - متابعات  
رسم الاتحاديون الفرحة من جديد على محيا جماهيرهم بعد أن عادوا إلى طريق الانتصارات في الدوري السعودي على حساب التعاون 2-1 في اللقاء الذي اقيم مساء أمس على ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية ببريدة ضمن الجولة الخامسة، وسلك "العميد" الطريق الصحيح وصالح انصاره بالفوز الثاني في الدوري والتقدم في جدول الترتيب الى المركز الرابع بسبع نقاط بعد ان كان يحتل المركز العاشر الذي اغضب جماهيره، ووضع نجم المباراة الحارس فواز القرني ورفاقه حداً لهدر النقاط الذي لازم الفريق في الجولتين الماضيتين، وحصدوا ثلاث نقاط ثمينة علي ارض مضيفهم وبين جماهيره، عادوا بها للمنافسة.
وقدم الفريقان مباراة كبيرة ومثيرة امام 5004 من المشجعين، اذ كانت الندية حاضرة طوال الـ90 دقيقة، وكان كل طرف منهما مرشحاً لحصد الانتصار قياساً على الأداء الكبير من الجانبين، وشهدت المواجهة هجمات كثيرة مهدرة لم تصل للشباك بسبب تألق حارس او تدخل القائم والعارضة، ليتلقى التعاون الخسارة الثانية ويتجمد رصيده عند خمس نقاط في المركز العاشر.
الاتحاديون كانوا على موعد مع الفرح عند الدقيقة 19 عندما تكفل لاعب الوسط الكويتي فهد الأنصاري بتنفيذ كرة ثابتة على مشارف منطقة الجزاء وسددها بطريقة ذكية لا تصد ولا ترد في اقصى الزاوية التي أعلن الحارس المصري عصام الحضري مسؤوليته عنها لكنه مع ذلك اكتفى بمراقبتها وهي ترتطم في القائم وتعانق شباكه هدفاً اتحادياً اول، وتفوق "العميد" في وسط الملعب وفرض أسلوبه وكان هو الطرف الأفضل، لكنه لم يستغل الهجمات التي سنحت له، ومنذ انطلاقة المواجهة حاول التعاون الوصول الى شباك الحارس فواز القرني إلا أن مهاجميه تفننوا في اهدار الأهداف المحققة.
"سكري القصيم" بدأ الشوط الثاني بشكل مغاير، ووضحت نواياه ورغبة لاعبيه في تعديل النتيجة، ونجحوا في ذلك بواسطة لاعب الوسط الشاب عبدالمجيد السواط الذي استغل هجمة مرتدة وتوغل باتجاه المرمى وسدد كرة ارضية قوية اصطدمت في القائم واكملت طريقها نحو الشباك "47"، لاعب الوسط المصري محمود عبدالمنعم "كهربا" عاد مجدداً لتسجيل الأهداف بعد صيامه في آخر مباراتين مع الفيصلي والهلال ورجح كفة فريقه بتسجيله الهدف الثاني اثر كرة قوية سددها لم يفلح ابن جلدته الحضري في ابعادها وسكنت في مرماه "52"..

واستمر مسلسل نزيف النقاط مع الباطن بعد أن فقد يوم أمس النقطة الخامسة على التوالي أمام جماهيره كونه خسر في الجولة الماضية امام الاهلي 1-2 وتعادل بالأمس مع الفتح سلبياً في اللقاء الذي احتضنه ملعبه في حفر الباطن وسط حضور 2713 مشجعاً، وعلى الرغم من البداية القوية لـ"السماوي" في الدوري السعودي هذا الموسم وتصدره اول ثلاث جولات بالعلامة الكاملة إلا انه تنازل عن هرم سلم الترتيب في الجولة الماضية عقب خسارته، واستعادها ليلة البارحة مؤقتاً بفارق الأهداف عن الهلال بعد وصوله للنقطة العاشرة، لكن يبدو أن استمرار نتائجه المتراجعة وخسارته للنقاط سيبعدانه عن الصدارة، في المقابل عاد "النموذجي" بنقطة إيجابية كونه لعب خارج قواعده ورفع رصيده إلى سبع نقاط في المركز السابع.
ويعتبر هذا التعادل السلبي هو الأول في الدوري السعودي خلال نسخته الحالية.

وتتواصل مساء اليوم الجمعة مواجهات الجولة الخامسة من الدوري السعودي لكرة القدم والتي انطلقت يوم أمس وستختتم يوم الغد بثلاث مواجهات، وستُقام اليوم مواجهتان تحملان أهمية كبيرة للغاية يلتقي فيها الصاعدان الفيحاء وأحد في المجمعة على أن يتقابل الشباب مع النصر في مواجهة منتظرة.

الفيحاء × أحد

على ملعب مدينة الملك سلمان بن عبدالعزيز بالمجمعة يلتقي الفيحاء مع رفيق دربه أحد عند الساعة السادسة والنصف في مواجهة مهمة للطرفين سيحاول كل منهما الظفر بنقاطها للتحرّر من قيود المؤخرة والابتعاد عن مراكز الخطر، فالفريق الفيحاوي يدخل المباراة برصيد نقطتين حصدهما من تعادلين متتاليين كان آخرهما أمام النصر بهدفين لمثلهما وهما بمثابة الخسارتين لأحقيته بالفوز في اللقاءين وهو ما سيجعله يدخل برغبة أكبر في تصحيح مساره والخروج بأول فوز له في الدوري السعودي في تاريخه وخصوصاً أنه بدأ يدخل في معمعة الدوري ووضح عليه التجانس داخل الملعب وقدَّم مستويات جيدة أمام التعاون والنصر وكان الأحق بالنقاط فيهما، وسيندفع الفريق الفيحاوي منذ البداية بهجوم مكثف بغية إحراز هدف مبكر والحفاظ على شباكه نظيفة بالتركيز أكبر في الشق الدفاعي، ويحتل الفيحاء المركز قبل الأخير بنقطتين، فيما يحتل الفريق الأحدي المركز الثاني عشر برصيد 3 نقاط بفوزه في أول جولة على الشباب أعقبها بالخسارة في ثلاثة لقاءات كان آخرها أمام الفتح 2 - 0 وسيحاول الفريق استعادة وضعه والخروج بنقاط المباراة ولاسيما أنه يقدّم كذلك مستويات جيدة، والمتوقع أن يبدأ اللقاء بتحفظ بعض الشيء للحفاظ على شباكه في بداية المباراة والاعتماد على المرتدات للوصول لمرمى الفيحاء .

الشباب × النصر

ويحتضن إستاد الأمير فيصل بن فهد عند الساعة 8.15 مساءً قمة الجولة عندما يلتقي الشباب مع النصر في مواجهة لها اعتبارات خاصة بين الفريقين وتشهد على الدوام إثارة بالغة وستكون النقاط الثلاث حائرة بين الفريقين سيعمل كل منهما على كسبها بأي ثمن .فيدخل الفريق الشبابي هذا اللقاء بعدما استعاد عافيته بفوزه المثير على الاتفاق في الجولة الماضية بثلاثة أهداف لهدفين ووصل للنقطة السادسة التي زحف بها للأمام ليصل للمركز السادس ويريد مواصلة الانتصارات بعدما عادت له الروح مجدداً وقبل أن يتسلم مدربه الجديد كارينو زمام الأمور الفنية بديلاً لسامي الجابر، وستكون عودة الفريق للانتصارات سلاحاً مهماً سيحارب به من أجل كسب النقاط الثلاث التي ستدفع به للأمام نقطياً ومعنوياً من أجل المنافسة على مراكز المقدمة، بينما يدخل النصر بعدما خرج بنقطة ثمينة أمام الفيحاء وواصل مستوياته الضعيفة والتي تسببت في إقالة مدربه ويأمل في العودة لتحقيق الانتصار الذي غاب من الجولة الأولى بتعادله في ثلاثة لقاءات متتالية، ويحتل الفريق النصراوي المركز السابع في الترتيب برصيد 6 نقاط ويعي أن فوزه اليوم في هذا اللقاء المهم سيكون أثره إيجابياً وسيبقي الأمل قوياً في المنافسة على الصدارة مع مرور الجولات بعكس الخسارة التي قد ترمي بأمله مبكراً في حال فوز فرق المقدمة ولذا سيبحث عن الفوز بالنقاط الثلاث.

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 109


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


تقييم
0.00/10 (0 صوت)